كيف ترفعين ثقة طفلك بنفسه؟

كيف ترفعين ثقة طفلك بنفسه؟

عمان – تنوير

في الحياة اليومية، لا تنعكس إيجابية الرسالة وفائدتها من خلال الفكرة الأساسية التي تتضمنها فحسب، وإنما تظهر عبر النبرة والمصطلحات المستخدمة لصياغتها.

ليس من السهل أن تكون أبا/ أما، لأن الأمر يتطلب مسؤولية كبيرة تجاه الأطفال. وإذا كان لديك أبناء، عليك إدراك أن كلماتك يمكن أن تحدد شخصياتهم بسهولة وتؤثر عليهم، سلبا كما إيجابا. 

لذلك، وبصفتك أبا أو أما، عليك أن تضع باعتبارك أن أطفالك لا يتأثرون بأفعالك فحسب، وإنما بكلماتك. ولهذا السبب، إليك بعض الجمل التي عليك قولها لأطفالك حتى تتطور ثقتهم بأنفسهم وتتعزز على مر السنين.

وإذا أدركت أن هذا المستوى من التواصل قادر على تعزيز نمو طفلك وغرس القيم التي ترغب أن يترجمها في سلوكه يوما ما فلا تتردد.. قد يجعلك ذلك أكثر سعادة وفخرا. إليك سبع عبارات ذكرتها الكاتبة سارة أم في تقرير نشرته مجلة سانتي بلوس الفرنسية.

 

1. أنا أحبك

من الخطأ الاعتقاد بأن طفلك لا يحتاج لتذكر أنك تحبه وأنه يعني لك الكثير. وهو رضيع أخبره أنك تحبه حتى يكبر ويفهم المعنى العميق لهذه العبارة. هكذا، سينمو وهو يعلم أنه ليس وحيدا بمواجهة العالم من حوله.

 

2. أنا فخور بك

ينبغي أن يكبر الأطفال وهم على قناعة بأن كل جهد يستحق الثناء والمكافأة وأنه من خلال العمل الجاد لإنجاز الأشياء نشق الطريق نحو النجاح، سواء في الحياة الشخصية أو المهنية.

 

3. لا بأس.. حاول مجددا

عليك أن تعيد على مسامع طفلك هذه العبارة، لغرس قيمة المثابرة التي تعد أساسية في الحياة. بمجرد أن يفهم أن الفشل ليس النهاية، وإنما بداية كل شيء، لن يسقط في مواجهة العقبة الأولى التي تعترض طريقه وسيعلم أن ما نتعلمه حين نفشل يفوق ما نقوم بتحصيله عندما ننجح.

 

4. أنا أثق بك

إذا جعلت طفلك يفهم أنك قادر على السماح له بالقيام بأشياء معينة بشكل مستقل، فإنه سيتذكر دوما أنك تثق به ومقتنع بأنه سيتخذ الخيارات الصحيحة. سيعزز هذا الأمر شعوره بالأمان ويمنعه من الكذب خوفا من خيبة أملك فيه أو حكمك عليه.

 

5. شكرا..

قل له شكرا. هذه الطريقة تظل الأمثل لغرس قيمة الامتنان. إذا تعود على سماع هذه الجملة باستمرار، فمن الطبيعي أنه سيكون قادرا على القيام بالأمر ذاته مع الآخرين. سوف ينشأ وهو يؤمن بفكرة أن كل عمل صالح يستحق التقدير.

 

6. ساعدني رجاء

من المهم أن يشعر الطفل بأنه يقدم إضافة في البيئة التي ينشأ فيها، لذا اطلب المساعدة من صغيرك وحتى القيام بمهام بسيطة، قم بإشراكه واعترف بجهوده. بفضل هذا الأمر، سينمو فيه شعور المساهمة في سعادة من يحب.

 

7. أنا سعيد بوجودك

ليس من السهل إدارة جميع مراحل نمو شخصية الطفل. ففي مرحلة المراهقة، سيواجه الأطفال تحديات جديدة، وسيكتشفون أشياء غريبة عن العالم المحيط بهم وسيواجهون في بعض الأحيان شكوكا إزاء مكانتهم في حياة من حولهم. لذلك من الضروري أن تذكرهم بأنهم مصدر سعادتك. 

الجزيرة


تعليقات (0)

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


جميع الحقوق محفوظة 2020 موقع تنوير الأردن | تطوير برافو Bravo

Back to Top