توجه لافتتاح كلية للاتصالات والمعلومات في "الطفيلة التقنية"

توجه لافتتاح كلية للاتصالات والمعلومات في "الطفيلة التقنية"

عمان – تنوير

قال رئيس جامعة الطفيلة التقنية الدكتور محمد خير الحوراني إن ما تعانيه الجامعة من مشاكل ليس بمعزل عمّا تعانيه الجامعات الأردنية الأخرى.

وكشف الحوراني في حديث أمام اللجنة المالية النيابية أمس الأحد عن توجه الجامعة إلى افتتاح كلية للاتصالات والمعلومات لتضم تخصصات جديدة ، مؤكداً أن الجامعة تسعى إلى التوسع بالتخصصات التقنية .

وأضاف  أن نسبة الإداريين إلى أعضاء الهيئة التدريسية تبلغ 2.07 إلى 1 بما يشير إلى مشكلة بهذا الجانب، وفق قوله.

وأشار إلى أن قلة عدد الطلبة ليست بمشكلة، ولكن النظرة المجتمعية إلى الجامعة في فترة التأسيس على أنها منطقة تنموية لأبناء المحافظة زاد في أعداد التوظيف بها .

وقال أن مديونية الجامعة البالغة نحو 17 مليون دينار شكلت ضغطاً عليها خلال الأعوام الأخيرة، فيما يبلغ عدد الطلبة  5540 طالباً وتبلغ الطاقة الاستيعابية للجامعة حوالي 9500 طالباً.

وأشار إلى أن 70% من طلبة الجامعة قادمون من شمال ووسط المملكة، لافتاً إلى أهمية الابتعاثات التي توفرها لهم وزارة التعليم العالي في رفع نسب الإقبال على الجامعة.

ولفت إلى إن 80% من الكهرباء في الحرم الجامعي تأتي من خلال مشروع الطاقة المتجددة التابع للجامعة ، وأنه سيجري استكمالها من المنحة الإماراتية لتصل  إلى فاتورة كهرباء صفرية.

وأشار إلى أن الجامعة استحدثت مكتباً للطلبة الوافدين للتواصل مع الملحقيات الثقافية، بالإضافة إلى وضع برامج تتواءم مع سوق العمل.

أما عن الاستثمار بالجامعة، فقد قال الحوراني إن الجامعة فعلت صندوق الاستثمار، وعكفت على القيام بمجموعة من المشاريع .

 


تعليقات (0)

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


جميع الحقوق محفوظة 2020 موقع تنوير الأردن | تطوير برافو Bravo

Back to Top