رسولة العطر
أمل المشايخ

رسولة العطر

عمان – تنوير

 أمل المشايخ 

 

 ( 1 )

منْ ضجيجِ القلبِ تصحو رئتي

 تلك التي تتنفسكَ

 في سكونِ الليل

 حينَ تتراقصُ أطيافُ ابتسامتكَ

 تلك التي تُهْدي النَّسيمَ رسائلَ في حرِّ تموز

فتنداحُ لها الصَّحراءُ

 جناتٍ منْ نخيلٍ وأعنابٍ

 لها أعلنت الحربُ هُدنةً

 ثمَّ لها وضعتْ أوزارَها

 هي ابتسامتكَ حين تطلُّ من الغَيْبِ

 لها تنداح القصائدُ

 أغنياتٍ لصباحاتِ آذار

=============

( 2 )

لم يكنْ حُلمًا ذاكَ الذي عَبرَ المدى ذاتَ صيفٍ

 كانَ مزيجًا منْ عبيرِ بنفسجٍ ورحيقِ أرجوانِ

 وحينَ استفاقا على حبٍّ انقشعَ له الضَّبابُ

 وهلَّت الغيماتُ ورداتٍ منْ غزلٍ

 قالَ: صفيني

قالتْ: طاووسٌ يُراقصه قوسُ قُزحٍ

 قالتْ: صِفني:

قالَ: تمرة اجتمعتْ لها بركاتُ الخوابي وحكايا المَساءِ

 منْ يومهِا وما زال السِّنديانُ والصَّفصافُ في عناقِ وجْدٍ ما انتهى

================

(3 )

أنا لولا القاطنون حنايا الغَيْم

 ما غَنَّيْتُ للنَّوارسِ التي حَطَّتْ على أغْصانِ

 الموجِ إذْ تَهمِسُ لنَجمِ البَحر

 رُويدَكَ لا توقِّعْ بأطرافِك الخَمس

 هوَ عهْدُ الرَّملِ

حينَ يَهمي المَطَر

ما زالَ صوته ينداحُ مذْ غَنَّى لآذارِ الأوَّل

 فجاءت سلالاتُ آذارَ منْ أقصى الحُلْمِ تترا:

حَنانَيْك رُدَّ للنّوارسِ غربةَ القلبِ

 امنحْ ريشَها وبرَ الغَيمِ لتطيرَ إليْكَ

 ثَمَّ رَسائلُ منْ عهدِ الزَاجِل

 ضنَّتْ بها التشارينُ

 ها إنَّهُ يجثو على عتباتِ آذار؛ علَّهُ يُبلَّغُ الغيمَ

 كمْ تشتاقُ حبَاَّتُ الرَّملِ سُقياه!

كمْ تَشتاقُه عاشِقةٌ هناكَ

 ما زالتْ تَعْقِدُ المواسِمَ وتُغَنِّي لآذار.

===========

 ( 4 )

كعصفورٍ ألفَ الغُصن

 وغصنٍ أضناه الغياب

 وغيابٍ تمنَّى لوْ أنَّه حطَّ رحاله

 ليهجعَ ذاتَ مغيبٍ

 أهذي لقرصِ الشَّمسِ

 كلَّما سقطَ وراءَ الشَّفَق

 أغذُّ السَّيرَ وراءه: مولايَ أنت

 هلْ لي بأنْ أترسَّمَ خطاك؟

 أصعدُ معك

 لعلَّي أراهمُ بين النَّجمات هناك

 وأعودُ معك؛

 لأبدأَ الحلمَ منْ جديد

==============

( 5 )

 

هذا عِطرُ الخُزامى إذ يعمُّ الكونَ

 وذاكَ مطرُ تشرينَ إذْ ينهمرُ دافقاً

 على روضةٍ تضمُّ عينيكَ.

خُزامى ومطرٌ وتشرينُ وعيناك

 تلكَ حكايةُ الكونِ تامةً تامةً

وما أنا إلا رسولةُ العطرِ.
 

__________
*أمل المشايخ: تربويّة وكاتبة من الأردن عضو رابطة الكتّاب الأردنيّين وعضو اتّحاد الكتّاب العرب وعضو اتّحاد كتّاب الإمارات.

 


تعليقات (0)

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


جميع الحقوق محفوظة 2020 موقع تنوير الأردن | تطوير برافو Bravo

Back to Top