الباقورة والغمر إلى أحضان الأردن

الباقورة والغمر إلى أحضان الأردن

عمان – تنوير

بعدَ "ربعِ قرنٍ"، "الغمرُ والباقورةُ" تعودان إلى أحضانِ الأردن. بعد أن أنهى الملكُ عبد الله الثاني العملَ رسميا بالملْحَقَيْن في اتفاقية السلام مع إسرائيل. وفَرَضَ السيادةَ الأردنيةَ على المنطقتين بالكامل. هذا القرارُ التاريخي الذي أعلنه الملك عبد الله الثاني.. جاء خلال كلمتِه في افتتاح الدورة العادية الرابعة، لمجلس الأمة الثامن عشر. خطابُ الملك عبد الله الثاني وقرارُه التاريخي، تم اتخاذُه قبل عام. حيث نشر تغريدةً، قال فيها: (لطالما كانت الباقورةُ والغمرُ على رأسِ أولوياتِنا، وقرارُنا هو إنهاءُ ملحَقَيْ الباقورة والغمر من اتفاقيةِ السلام انطلاقا من حرصِنا على اتخاذ كل ما يلزم من أجل الأردن والأردنيين).

 


تعليقات (0)

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


جميع الحقوق محفوظة 2020 موقع تنوير الأردن | تطوير برافو Bravo

Back to Top