هبة قنديل أول سيدة تحصل على رخصة منزلية لتصنيع الخل

تواصل معنا

حالة الطقس

booked.net

اتصل بنا

هبة قنديل أول سيدة تحصل على رخصة منزلية لتصنيع الخل

عمان – تنوير

تعتبر هبة قنديل مثالا للمرأة المثابرة الناجحة صاحبة العقلية الإنتاجية التي تمكنت، وخلال سنوات قصيرة ، من امتلاك مشغل لتصنيع الخل الطبيعي في منزلها بالزرقاء ويحمل اسم " مشروع هبة الطبيعة للمنتجات الطبيعية " مسطرة قصة نجاح في مشاريع تمكين المرأة اقتصاديا.

وتروي قنديل قصة نجاحها الإنتاجية حينما حصلت عام 2012على أول رخصة منزلية في محافظة الزرقاء لتصنيع خل التفاح الطبيعي، بعد ان تم تكريمها عام 2012 من قبل جلاله الملك عبدالله الثاني خلال حفل تكريم عمال الوطن وذلك بترشيح من وزارة العمل في الزرقاء. وتتابع ان الديوان الملكي العامر وبتوجيهات من جلالة الملك عبد الله الثاني قام بتزويدها بالمعدات اللازمة لتكبير مشروعها كونها بحاجة الى تكبير خطوط إنتاجها، حيث تمكنت من الحصول على رخصة للأعمال المنزلية في الزرقاء، في حين تم دعم مشروعها من قبل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية " USAID " عام 2014 وتزويدها بمعدات وتجهيزات أخرى لتنويع إنتاجها .

وتقول هبة الحائزة على جائزة الملك عبدالله الثاني للتميز والتي تم اختيارها عام 2017 من قبل مشروع مساندة الأعمال المحلية لتكون إحدى قصص النجاح في أسبوع الريادة العالمي، انها الآن تبيع منتجاتها في المولات ومحلات السوبرماركت والمهرجانات والمعارض المختلفة ، حيث أن مشروعها وفر فرص عمل لعدد من السيدات ما بين 8 -20 سيدة عاملة . وتبين قنديل أنها حصلت العام الماضي 2018 على قرض واحد من مؤسسة الإقراض الزراعي في الزرقاء بقيمة 4600 دينار من أجل تصنيع الخل ودبس التمر وماء الورد وتطوير أعمالها، إذ تقوم الآن ببيع منتجاتها في الأسواق المحلية وتعمل على تدريب السيدات على إنتاج الخل .

(بترا)


تعليقات (0)

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


جميع الحقوق محفوظة 2020 موقع تنوير الأردن | تطوير برافو Bravo

Back to Top