عبيدات: لا يوجد ما يخيف من لقاحات كورونا

تابعونا

توعية صحية وتثقيف

حالة الطقس

booked.net

اتصل بنا

أرشيفية

عبيدات: لا يوجد ما يخيف من لقاحات كورونا

عمان – تنوير

محمود الطراونة

 

عمان – أعلنت الحكومة عن بدء عمليات تلقيح المواطنين ضد فيروس كورونا المستجد، اعتبارًا من بعد غد، مؤكدة أن هناك المزيد من المطاعيم التي ستأتي إلى الأردن، بعد توفر مطعومي فايزر وسنافارم.
جاء ذلك على لسان وزير الصحة نذير عبيدات خلال مؤتمر صحفي عقده في دار رئاسة الوزراء أمس، بحضور أمين عام وزارة الصحة لشؤون الأوبئة، مسؤول ملف كورونا، وائل هياجنة.
وقال عبيدات إن لا هدف شخصيا لأحد في المطعوم إلا مصلحة المواطنين، داعيًا إلى ضرورة الاستفادة من المطعوم، “فالمطاعيم وجدت من أجل صحّة الإنسان. وأدعو الجميع لعدم الالتفات إلى الإشاعات التي يتمّ تداولها بشأن مطعوم كورونا”.
وأكد عبيدات أن وجود المطعوم لا تعني انتهاء وباء كورونا، مطالبًا المواطنين بالاستمرار في الالتزام بمعايير السلامة العامة.
وقال إن وصول المطاعيم يسمح للحكومة فتح قطاعات مغلقة، لافتًا إلى أن أولى دفعات لقاح فايزر ستصل اليوم، فيما تصل باقي الدفعات بشكل أسبوعي.
وأشار إلى أن برنامج التطعيم الوطني دقيق ومنظم وعادل، ولا يسمح لأحد أن يأخذ حق الآخر، موضحًا أنه تم اتخاذ جميع الاستعدادات اللازمة لبدء إعطاء المطاعيم، بعد غد الأربعاء.
وبيّن عبيدات، أن وزارة الصحة تعاقدت مع ائتلاف كوفاكس الذي يقدم لقاح استازنيكا، مضيفًا أن “مطعوما فايزر وسينوفارم معتمدان من المؤسّسة العامّة للغذاء والدواء. وهما آمنان”.
وتابع أنه عندما يتم تطعيم شخص تعود فائدته له ولبقية المواطنين، مشيرًا إلى أن الكميات التي تم التعاقد عليها من المطاعيم تكفي 20 % من الأردنيين.
وأكد عبيدات أن الشركة المصنعة لمطعوم سينوفارم أعلنت التجارب التي قامت بها واعتمدتها “الغذاء والدواء”، لافتًا إلى وجود دفعة جديدة من اللقاح الصيني الإماراتي ستصل يوم الجمعة المقبل. كما شدد على أن الأردن شارك في تجارب مطعوم سينوفارم، ما مكن الأردن في الحصول على كميات من ذاك المطعوم مبكرا.
وبين أنه لا يوجد أي معلومة تخفيها وزارة الصحة عن المواطنين بشأن لقاحات كورونا، واي مواطن بإمكانه مراجعة “الغذاء والدواء” لمعرفة التفاصيل المحيطة بأي لقاح يعتمده الأردن.
كما أكد عبيدات أنه لا يوجد ما يخيف من لقاحات “كورونا”، داعيًا الجميع للتسجيل من أجل أخذ اللقاح.
من جهته، كشف هياجنة، عن اطلاق منصة مرتبطة بـ”الغذاء والدواء”، حول الآثار الجانبية للقاحات “كورونا”، قائلًا إن هذه المنصة ستكون متاحة لكل المواطنين من أجل الإبلاغ عن أي آثار جانبية تظهر على جسم الإنسان بعد أخذ اللقاح.
وحول مضاعفات اللقاحات، قال هياجنة إنه قد يحدث ألم أو انتفاخات أو حرارة أو تحصل حالة إعياء عام أو احمرار، وهذه أعراض ليست خطيرة، مؤكدًا أن هذه المطاعيم أخذت إجازة الاستخدام الطارئ وليس الإجازة الكاملة.
وبيّن هياجنة، أنه سيُطلب من المواطن البقاء 15 دقيقة في مركز التطعيم، كون الأعراض الجانبية الخطيرة قد تحدث خلال تلك الفترة، مؤكدًا أن جميع المراكز زودت بمحاليل منقذة للحياة ودربت كوادر خاصة لتلك الغاية.
وتابع أن وزارة الصحة ستقوم بمتابعة أي أعراض جانبية لمدة لا تقل عن 6 أشهر.
وأوضح هياجنة أن الأردن متعاقد مع شركتي فايزر وموديرنا، ولديه تواصل دائم مع هاتين الشركتين، مشيرًا إلى أن هنالك محاولات حثيثة مع الشركات الأخرى لتوفير كميات إضافية من مطعوم كورونا.
وزاد أنه سيتوفر دليل وطني يتضمن إجراءات قادرة على التعامل مع جميع المطاعيم مهما كانت درجة حرارة تخزينها، مؤكدًا أن المبدأ الرئيس في توزيع اللقاحات هو مبدأ العدالة.
وبين هياجنة “المواطن ليس له الحق باختيار نوع اللقاح”.

الغد


تعليقات (0)

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


جميع الحقوق محفوظة 2020 موقع تنوير الأردن | تطوير برافو Bravo

Back to Top