المنخفضات الجوية تحيي الآمال بإنقاذ السدود

تابعونا

توعية صحية وتثقيف

حالة الطقس

booked.net

اتصل بنا

أرشيفية

المنخفضات الجوية تحيي الآمال بإنقاذ السدود

عمان – تنوير

 

 يجدد تعاقب منخفضات جوية على نحو منتظم في الموسم الشتوي للعام 2020 – 2021، الآمال بهطول جيد للأمطار، قد يسهم بتعويض نقص كميات المياه المسجلة في مخازين السدود، كانت شحيحة في أعوام مضت.
وتوقعت مراكز تنبؤات جوية محلية وعالمية؛ أن تتأثر المملكة تدريجيا بحالة من عدم الاستقرار الجوي بعد غد، ينجم عنها هطلا مطريا متفرقا.
وقال مركز التنبؤات الجوية “طقس العرب”؛ إن مختلف المناطق، تتهيأ فيها الفرصة لهطل زخات محلية نهار بعد غد، وقد تكون غزيرة في بعض الأحيان ومترافقة مع حدوث الرعد.
وبرغم عدم إمكانية وزارة المياه والري إطلاق حكم حول تقارب أداء الموسمين الحالي بنظيره العام الماضي، إلا أن وزير المياه والري د. معتصم سعيدان، أكد في تصريحات لـ “الغد”، صعوبة الحكم على مستويات كميات التدفقات المائية إلى السدود بالفترة الحالية، منوها لاستقرار ذلك وإمكانية الخروج بتقييم شامل في الأشهر الثلاثة الأولى للعام المقبل 2021.
وقال سعيدان “يجري قياس جودة كميات المياه المتدفقة نحو السدود، عبر المعدل العام، دون حصرها في الكميات المسجلة خلال بداية الموسم الشتوي، والبالغة منذ مطلع الموسم الحالي وحتى الآن 9 ملايين م3 إضافية، لافتا إلى انها تتراوح بين 130 و140 مليون م3؛ هي عادة الكميات التي تدخل سنويا من المياه للسدود.
وأبدى تفاؤله بتوقعات مراكز الرصد الجوي، في شهري كانون الثاني (يناير) وشباط (فبراير) المقبلين، وسط توقعات لـ”طقس العرب” بأن يتميز الشتاء الحالي بـ”درجات حرارة أشد برودة من المعدلات المعتادة، بالإضافة لتنبؤات بهطل كميات متباينة من الأمطار مع فترة مطرية نشطة خلال فترة زمنية معينة، وتباين في النظام الجوي بين تأثير لمنخفضات البحر الأحمر والمرتفع السيبيري البارد ومنخفضات أوروبية، فضلا عن توقعات بحصول منخفضات جوية قوية متباعدة خلال النصف الثاني من الموسم الشتوي”.
وكان سد الملك طلال، والذي تستخدم مياهه لأغراض الزراعة، الأعلى حظا بتخزين أكبر كميات من تدفقات المياه إثر الهطل الأخير؛ الذي شهدته المملكة، بواقع 3 ملايين م3، وفق وزارة المياه.
وبحسب أرقام الوزارة، سجل سد الوالة، المستخدم لأغراض الري والشرب وتغذية المياه الجوفية، ثاني أعلى تدفقات مائية نحوه بكميات بلغت 2 مليون م3 عقب الهطل الأخير، تلاه سد الموجب، كما سجلت مخازين السدود تدفقا مائيا إضافية إجماليا عقب هذا الهطل، بلغ حوالي 1.154 مليون م3.
وجدد سعيدان تأكيده الإيعاز باتخاذ الإجراءات اللازمة لاستقبال الموسم المطري، عبر التأكد من سلامة السدود وجاهزيتها عن طريق لجنة سلامة السدود، وبالتنسيق مع اللجنة الوطنية للسدود، مشيرا لأن مركز إدارة الأزمات في حالة جاهزية مستمرة، إن حدث أي أمر طارئ، بالتعاون مع الجهات المختصة.

 

الغد


تعليقات (0)

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


جميع الحقوق محفوظة 2020 موقع تنوير الأردن | تطوير برافو Bravo

Back to Top